+1 (650) 491 - 99976 | تواصل معنا

CGFXOnly-TR-500px.png

افتح حسابا الآن لتبدأ !

أحدث التداول الاجتماعي ثورة في الطريقة التي يتداول بها الناس في الأسواق المالية، وعلى عكس الاسم فإنه يتمحور حول الاستفادة من خبرات المتادولين المتمرسين ، حيث تسمح هذه الطريقة المبتكرة للمتداولين بمراقبة ومتابعة ونسخ استراتيجيات المتداولين المتمرسين، بينما يجعل التداول أكثر سهولة للمبتدئين مع إتاحة الفرصة للمتداولين المتمرسين بفرص جديدة لمشاركة خبراتهم واكتساب المتابعين والحصول على أرباح إضافية

ما هو التداول الاجتماعي؟

التداول الاجتماعي هو استراتيجية تداول عبر الإنترنت تمكن الأفراد من متابعة ونسخ صفقات المتداولين المتمرسين الأكثر خبرة، ومن خلال القيام بذلك، يمكن للمتداولين المبتدئين الاستفادة من خبرتهم، هكذا يؤدي إلى تحسين أدائهم التداولي دون الحاجة إلى معرفة أو خبرة واسعة في السوق

ما هي الميزات التي سوف تتمتع بها؟

يوفر التداول الاجتماعي العديد من المزايا، لا سيما للمتداولين المبتدئين الذين يتطلعون إلى دخول الأسواق المالية بأقل قدر من المعرفة

من خلال مراقبة ومتابعة المتداولين ذوي الخبرة، يمكن للمبتدئين تعلم استراتيجيات تداولية فعالة وتقنيات تحليل السوق. يمكن للمراجع التعليمية العملية المناسبة تعزيز التعلم والتجربة الناجحة ومساعدة المتداولين الجدد على تطوير مهاراتهم بسرعة أكبر

عادة ما تكون منصات التداول سهلة الاستخدام ومصممة لتكون في متناول المتداولين من جميع المستويات. مما يوحد إمكانية الوصول إلى الأسواق المالية لأي شخص لديه اتصال بالإنترنت والمشاركة في التداول

يمتلك كل متداول خطته وطريقته الخاصة في التداول، ذلك يتيح للمتداولين تنويع محافظهم الاستثمارية، وتقليل المخاطر عبر مختلف الأصول وأساليب التداول. كذلك يمكن أن يؤدي ذلك إلى رصيد استثماري أكثر توازناً ومرونة معرض بشكل أقل لتقلبات السيولة على الأدوات

توفر معظم المنصات إحصاءات أداء مفصلة وبيانات مستحدثة لكل متداول، مما يسمح للمتابعين باتخاذ قرارات دقيقة بناءً على أداء المتداول السابق ودراسة المخاطر

يعزز هذا النوع من التداول تبادل الخبرات بين المتداولين، وتشجيع التعاون وتبادل الأفكار. يمكن أن يوفر هذا الجانب ، المجتمعي الدعم العاطفي والتحفيز، لا سيما أثناء تراجع السوق

سلبيات التداول الاجتماعي

في حين أن التداول الاجتماعي يوفر العديد من الفوائد، فمن الضروري أن تكون على دراية ببعض الجوانب التي قد تكون سلبية وعند عدم الانتباه لها قد تسبب بعض المخاطر المحتملة:

ينطوي التداول بلا شك على العديد من المخاطر، والتداول الاجتماعي ليس استثناءً. حيث يعتمد بشكل كبير على أداء الصفقات المنسوخة وعلى ظروف السوق، والتي يمكن أن تكون متقلبة ولا يمكن التنبؤ بها

يتضمن التداول الاجتماعي الارتباط بقرارات المتداولين الآخرين، حيث إذا اتخذ المتداولون الذين تتابعهم قرارات سيئة أو تعرضوا لخسائر، فسوف تتأثر بذلك أيضًا

قد يطور المبتدئون إحساسًا زائفًا بالأمان من خلال الاعتماد بشكل كبير على المزود. لذلك من الضروري إجراء بحثك وفهم المخاطر التي تنطوي عليها، بدلاً من اتباع المتداولين الآخرين بشكل أعمى.

قد يفرض هذا النوع من التداولرسومًا أو عمولات على استخدام خدماتها. من المهم فهم هيكل الرسوم وكيف يمكن أن يؤثر على عائداتك الإجمالية

التداول الاجتماعي هو طريقة مبتكرة تسهل على المتداول المبتدىء التداول، والذي يعزز المعرفة والخبرة المتبادلة بينهم، وذلك من خلال تقديم منصة لمراقبة المستثمرين المتمرسين ومتابعتهم ونسخ صفقاتهم، كذلك يعمل التداول الاجتماعي على تمكين الوصول إلى الأسواق المالية، بينما يوفر فرصًا تعليمية قيمة للمبتدئين. ومع ذلك، مثل أي استراتيجية استثمارية، فإنها تنطوي على مخاطر وتتطلب دراسة متأنية وعناية كافية. من خلال فهم الفوائد والمخاطر التي ينطوي عليها الأمر، يمكن المتداولين اتخاذ قرارات مستنيرة وربما تعزيز أدائهم التجاري من خلال التداول الاجتماعي

سجل كمزود للصفقات

اشترك الآن كمزود صفقات معنا واحصل على دخل إضافي ، بينما توفر للآخرين إمكانية نسخ صفقاتك الناجحة، فإنك تتيح لحسابك ومهاراتك التداولية أن تكون معروفة أكثر والحصول على دخل إضافي من خلال رسوم الأداء من التداولات الناجحة لمتابعيك


تأكد من متابعتنا على التيليجرام لكي يصلك التحليل الفني اليومي وأهم الأخبار والمستجدات على الأسواق المالية والتداول وفيديوهات التي تغطي حركة الأسعار على كافة الأدوات التداولية مثل الفوركس والمعادن الثمينة والمؤشرات وغيرها